كسر الرقم القياسي .. اليابان تسجل أسرع سرعة إنترنت في التاريخ

تكنولوجيا و العاب
تكنولوجيا
تكنولوجيا و العاب22 يوليو 2021آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
كسر الرقم القياسي .. اليابان تسجل أسرع سرعة إنترنت في التاريخ

دستور نيوز

ذكر موقع “Timesnownews” أن تقنية جديدة طورها مهندسون يابانيون قد سجلت رقماً قياسياً عالمياً جديداً لأسرع سرعة إنترنت تم تسجيلها على الإطلاق ، خاصة إذا كنت تبحث عن أكبر سرعة إنترنت في العالم ، ومن محبي قضاء الوقت في مشاهدة مقاطع الفيديو وممارسة الألعاب وتصفح مواقع الويب. قد ترغب في التفكير في الانتقال إلى اليابان. اقرأ أيضاً .. وزير الاتصالات: ترتيب مصر متقدم في سرعة الإنترنت الأرضي. وأوضح الموقع أن البحث الذي أجراه خبراء من المعهد الوطني الياباني لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات ، أظهر لمن عملوا على دفع حدود نقل المعلومات عبر الإنترنت ، سرعة إنترنت جديدة تبلغ 319 تيرابايت في الثانية ، ويتم نقل البيانات عبر الإنترنت. كابل ألياف ضوئية يبلغ طوله أكثر من 3000 كيلومتر. حقق الباحثون اليابانيون سرعات غير مسبوقة باستخدام تقنية الألياف الضوئية المتقدمة مع ألياف بصرية رباعية النواة بقطر خارجي قياسي يبلغ 0.123 ملم للاختبار ، وهو ما يكفي لنقل 10000 فيلم عالي الدقة يبلغ حجم كل منها حوالي 4 جيجا بايت في ثانية واحدة فقط. وبحسب التقارير فإن هذا الاختبار الجديد يكسر الرقم القياسي السابق لسرعة نقل البيانات البالغة 178 تيرابايت في الثانية والذي حققه سابقا فريق من الباحثين في المعهد الوطني الياباني لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات وبريطانيا خلال عام 2020. سرعة نقل بيانات جديد ، السرعة حوالي 7 ملايين مرة أسرع من متوسط ​​سرعة الإنترنت في الولايات المتحدة 24 مليون مرة أسرع من متوسط ​​السرعة في الهند. واستعرض العلماء نتائج البحث في المؤتمر الدولي لاتصالات الألياف الضوئية بالتكنولوجيا الضوئية الجديدة ، حيث تم استخدام هذا النوع من التكنولوجيا لتمديد الإشارة لأكثر من 3000 كيلومتر ، مزيج من مضخمات الإربيوم وألياف الثوريوم. تُستخدم تقنية الإنترنت اليابانية الجديدة لتوجيه البيانات من خلال كبل ألياف بصرية رباعي النواة ثنائي النواة ، ونقل البيانات عبر أربعة أنابيب ألياف ضوئية بدلاً من أنبوب واحد كما هو الحال حاليًا. .

كسر الرقم القياسي .. اليابان تسجل أسرع سرعة إنترنت في التاريخ

الدستور نيوز

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.