استشهد أربعة فلسطينيين ، بينهم قيادي في حركة الجهاد الإسلامي ، في غارة إسرائيلية على قطاع غزة

دستور نيوز5 أغسطس 2022
دستور نيوز
أخبار عربية
استشهد أربعة فلسطينيين ، بينهم قيادي في حركة الجهاد الإسلامي ، في غارة إسرائيلية على قطاع غزة

دستور نيوز

نشر في:

أكدت حركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة مقتل قائد جناحها العسكري ، الجمعة ، في غارة جوية إسرائيلية أسفرت عن مقتل أربعة فلسطينيين. أغلق الجيش الإسرائيلي هذا الأسبوع مناطق حول غزة ومعبر إيريز (بيت حانون) أمام الفلسطينيين ، تحسبا لهجمات انتقامية بعد اعتقال اثنين من مسؤولي الجهاد الإسلامي.

هو قالجيش إلاإسرائيلي ونفذ يوم الجمعة غارات على قطاع غزة ، فيما أعلنت حركة الجهاد الإسلامي مقتل قيادي بارز في “سرايا القدس” جناحها العسكري في القصف.

وقالت الحركة في بيان لها إنها “تنعي القائد الجهادي الكبير تيسير الجعبري (أبو محمود) الذي ارتقى شهيداً في الاغتيال الصهيوني الغادر الذي استهدفه في مدينة غزة”.

وأعلنت وزارة الصحة في غزة ، إصابة أربعة شهداء ، بينهم طفلة تبلغ من العمر خمس سنوات ، وأصيب 23 بجروح في القصف الإسرائيلي على قطاع غزة.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان مقتضب إنه “يقصف قطاع غزة”. وقال شهود عيان ومصادر أمنية فلسطينية إنهم شاهدوا عدة طائرات تتحرك فوق القطاع استهدفت إحداها وسط مدينة غزة.


وقال شهود عيان ومصادر أمنية ، إن الطيران الحربي الإسرائيلي أطلق صاروخا واحدا على الأقل على شقة في برج سكني وسط حي الرمال غربي مدينة غزة.

وقالت مصادر أمنية إن طائرات الاحتلال استهدفت عدة مواقع تدريب لسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في عدة مناطق بقطاع غزة.

بدورها قالت حركة الجهاد الإسلامي في بيان لها: “العدو يبدأ حربا تستهدف شعبنا ، وعلينا جميعا واجب الدفاع عن أنفسنا وشعبنا ، وعدم السماح للعدو بتمرير سياساته الهادفة إلى تقويض المقاومة. والصمود الوطني “.

من جهته قال المتحدث باسم حماس التي تسيطر على قطاع غزة فوزي برهوم في بيان إن “العدو الإسرائيلي هو الذي بدأ التصعيد ضد المقاومة في غزة وارتكب جريمة جديدة وعليه أن يدفع الثمن”. وتحمل كامل المسؤولية عنه “.

وأضاف: “المقاومة بكل أسلحتها وفصائلها العسكرية متحدة في هذه المعركة وستقول كلمتها بكل قوة ، ولم يعد من الممكن قبول استمرار هذا الوضع على ما هو عليه”.

أفاد الجيش الإسرائيلي ومصادر فلسطينية ، الثلاثاء ، أن الجيش أغلق مناطق حول غزة ومعبر إيريز (بيت حانون) أمام الفلسطينيين ، تحسبا لهجمات انتقامية بعد اعتقال اثنين من مسؤولي الجهاد الإسلامي.

وقالت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي ، إن “قوات الاحتلال اعتقلت المجاهد الكبير الشيخ بسام السعدي والمجاهد أشرف الجادة أحد كوادر الحركة” في مخيم جنين بالضفة المحتلة. الضفة الغربية.

فرانس 24 / وكالة الصحافة الفرنسية / رويترز

استشهد أربعة فلسطينيين ، بينهم قيادي في حركة الجهاد الإسلامي ، في غارة إسرائيلية على قطاع غزة

– الدستور نيوز

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)