الدلو والـ “تاكات” الكردي والسوري ينشرون أجواء الراب في المسرح الشمالي

الفن و الفنانين
أخبار الفن
الدلو والـ “تاكات” الكردي والسوري ينشرون أجواء الراب في المسرح الشمالي

دستور نيوز

أحمد الشوابكة – استقبل الفنانان توفيق الدلو وأحمد الكردي وفرقة “تكات” السورية جمهور المسرح الشمالي خلال الحفل الذي أقيم أول من أمس ضمن فعاليات الدورة الثلاثين. مهرجان جرش السادس تحت شعار “نور ليالينا”. وتفاعلت البوصلة الغنائية السورية التقليدية مع الجمهور المكون من خمسة موسيقيين ومغنيين: صفاء جبر ، علاء فندي ، أسامة الماغوط ، عازف لوحة المفاتيح ، نور قدور ، عازف بوزوق ، وخطار صليبي إيقاع. يا بو الميجانة انت لطيفة وطويلة اخذت حبيبي يا عمي كيف تركتني يا عمي سبع مكواة بالنار على قلبي وضعت علالا وغيرها اشتملت على كلام من التراث القديم وجاءت الأشكال الموسيقية الحديثة التي تجذب المستمع. كما استمتع الجمهور بباقة من أغاني الفلكلور السوري والعراقي التي قدمتها الفرقة بلمسات عصرية وهي “جولاقية يا حبيبي لكن قل لي الحب هو الحب دعنا يا بوردان” وغيرها. على كلمات ولحن الأغنية الأصلية ، تسعى لإحياء الأغاني التراثية بلمسة جديدة خوفا من الزوال. اسمها “تكات” يرمز إلى الوقت مع الإيقاع الموسيقي في نفس اللحظة. حققت فرقة “Tkat” نجاحًا كبيرًا منذ تأسيسها عام 2018 ، وهي معروفة بأسلوبها البسيط والقريبة من اهتمامات الجمهور. تعمل على إحياء الأغاني السورية التراثية ومحاولة تصحيح مسار الأغنية الشعبية البسيطة لتظل مسموعة. وتابع ، خلال الرابط الغنائي ، تقديم أغنيته “الرمان” للجمهور ليعود ويفرح صرخات الفرح وهو يقدم أغنيته الفولكلورية الشهيرة “أشعل النار ، جدة” ، عائدًا في تألق وذكاء لتقديم ” فلسطين يا نيالي “، وختم ارتباطه الغنائي بأغنيته الوطنية” أي علي علي “بدأ الدلو ، عضو نقابة الفنانين الأردنيين ، مسيرته الفنية عام 2006 ، وفي عام 2008 أصدر أول ألبوم من إنتاج راديو فان في عام التعاون مع Plan B للإنتاج الفني والذي تضمن ست أغانٍ قديمة تم توزيعها بطريقة عصرية ، منها “يا أم حمادة” ، “عايز نتزوج في العيد” ، “يا ليتك ترضى” ، و “دقي يا”. ربابة “وغيرها ، وشارك في العديد من المهرجانات المحلية والأجنبية وأدى العديد من الحفلات الموسيقية. اختتم الفنان أحمد الكردي الليلة بباقة من أغانيه الخاصة للأغاني الطربية والوطنية ، بدأ بأغنية “أرضك عمان” التي اندلعت في المدرجات وسط تصفيق حار ، ثم أغنية “نقودها” ، التي نالت إعجاب الجمهور من حيث الموسيقى والكلمات ، ثم أكمل ارتباطه الغنائي بأغنية “ابق هنا” ، والتي زاد فيها حماس الجمهور. الكردي يجلب الفرح والبهجة للجماهير حيث يغني “طلعة وتعتر” ، تليها أغنية “عمار” بإيقاع موسيقي جذاب ، وأخيراً قدم أغنية “دلونا” التي تأثر بها الجمهور. في وئام. يذكر أن الكردي بدأ مسيرته الفنية كفنان ملتزم عام 1996 في مجال الترانيم الديني. ثم في عام 2007 انطلق للعمل بدوام كامل في مجال الإنتاج الفني. لديه العديد من الأعمال الغنائية. وفي ختام الحفل قدمت إدارة المهرجان درعا تكريما لكل الفنانين المشاركين في هذه الليلة المليئة بالغناء والنشوة.

الدلو والـ “تاكات” الكردي والسوري ينشرون أجواء الراب في المسرح الشمالي

– الدستور نيوز

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.