الخارجية البريطانية تفرض عقوبات على “المستوطنين المتطرفين” في الضفة الغربية

دستور نيوز12 فبراير 2024
الخارجية البريطانية تفرض عقوبات على “المستوطنين المتطرفين” في الضفة الغربية

ألدستور

وتشمل العقوبات التي فرضتها لندن قيودا مالية وقيودا على السفر لمكافحة عنف المستوطنين. أعلنت وزارة الخارجية البريطانية اليوم الاثنين فرض عقوبات على أربعة “مستوطنين متطرفين” إسرائيليين “هاجموا بعنف” الفلسطينيين في الضفة الغربية. وقالت الوزارة في بيان لها إن هذه العقوبات تفرض “قيودا مالية وقيودا على السفر لمكافحة العنف المستمر الذي يمارسه المستوطنون والذي يهدد استقرار الضفة الغربية”. ونقل البيان عن وزير الخارجية ديفيد كاميرون قوله: “يجب على إسرائيل اتخاذ إجراءات أكثر حسما ووضع حد لعنف المستوطنين”. وقبل أسبوع، قال الرئيس الأميركي جو بايدن، في مرسوم أعلن فيه فرض العقوبات، إن العنف في الضفة الغربية، وخاصة الذي يسببه المستوطنون الإسرائيليون المتطرفون، وصل إلى “مستويات لا تطاق”. وأضاف الرئيس الأمريكي أن “الوضع في الضفة الغربية، وخاصة المستويات المرتفعة من العنف من قبل المستوطنين المتطرفين وتدمير الممتلكات، وصل إلى مستويات لا تطاق ويشكل تهديدا خطيرا للسلام والأمن والاستقرار في الضفة الغربية وقطاع غزة”. وإسرائيل ومنطقة الشرق الأوسط”. أعلنت الولايات المتحدة فرض عقوبات على عدد من المستوطنين الإسرائيليين المتهمين بارتكاب أعمال عنف ضد الفلسطينيين في الضفة الغربية، حيث تتصاعد أعمال العنف على هامش الحرب في قطاع غزة، بحسب ما أعلن مسؤولون أميركيون. وأوضح المسؤولون أن هذه العقوبات تأتي في إطار مرسوم أصدره الرئيس جو بايدن، يهدف إلى معاقبة الأشخاص المتهمين بارتكاب هجمات أو “أعمال إرهابية” أو “تقويض السلام والاستقرار والأمن” في الضفة الغربية. وقال مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض جيك سوليفان في بيان إن أمر بايدن يخلق نظاما لفرض عقوبات مالية وقيود على التأشيرات ضد الأفراد الذين يتبين أنهم هاجموا أو أرهبوا الفلسطينيين أو استولوا على ممتلكاتهم.

الخارجية البريطانية تفرض عقوبات على “المستوطنين المتطرفين” في الضفة الغربية

– الدستور نيوز

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)