جلسة صلح على طريقة “الفتاوى” .. تفاصيل “مكان الكفن” بين أهالي عين شمس

حوادث و جرائم
عالم الجريمة
حوادث و جرائم11 مايو 2021آخر تحديث : منذ شهر واحد
جلسة صلح على طريقة “الفتاوى” .. تفاصيل “مكان الكفن” بين أهالي عين شمس

دستور نيوز

يواصل التابوت الذي شوهد في منطقة عين شمس شرق القاهرة بين عائلات المرغنية والريس ، إثارة الجدل وسط مخاوف من تفاقم الحادثة وانتشارها لتصبح معركة انتقامية بين العائلتين في المنطقة ، بعد أجبر المرغنية ثلاثة من عائلة الريس على حمل الكفن وتصويرهم ، والتعدي على حقهم. والمثير للجدل أن جلسة المصالحة لم تقبل في الأوساط العشائرية والشعبية ، في ظل الغياب التام للقيادات الأمنية ، كما هو الحال في جلسات المصالحة والثأر التي نتجت عن تجاوزات غير قانونية وغير أخلاقية بتهديد السلاح الآلي كشفت عنها مقاطع فيديو صورتها عائلة المرغنية. . ظهر فيها ثلاثة أفراد من عائلة عاطف الريس ، يحملون الكفن بأيديهم وعلى كل كفن سلاح أبيض «سكين» ، محاطين بمجموعة من أبناء عائلة المرغنية ، أثناء دخولهم منزلهم ، مع العلم أنهم كانوا في الأصل يذهبون إليهم لعقد جلسة سلام ، لكنهم فوجئوا بالعشرات. من المرغنية ، أُجبروا على حمل كفنهم تحت تهديد السلاح ، والذي ظهر في الفيديو حتى ظهروا أمام 3 من كبار أفراد الأسرة جالسين على الكراسي كما لو كانوا في جلسة محكمة عرفية. الفيديو الذي صورته عائلة المرغنية ونشرته على مواقع التواصل الاجتماعي وأعقبه أسفتا جدل واستياء بين أهالي منطقة عين شمس ورواد مواقع التواصل الاجتماعي ، داعيا الجهات الأمنية إلى التدخل السريع لاعتقالهم. من خلال فحص الفيديو تبين أن وجهي الحادث جاءا من منطقة عين شمس شرقي القاهرة وهما عائلة المرغنية وعائلته عاطف الريس. اقرأ أيضا | تحقيقات مكثفة في واقعة تقديم 3 أشخاص كفنهم في عين شمس. تعود أسباب الكفن إلى شجار بين الطرفين منذ فترة داخل ملهى ليلي بقصر النيل تابع لعائلة “الريس” ، وبعد ذلك اعتدى أصحاب النادي على شخص آخر يدعى “عزت المرغني” وهم أ. وعقدت جلسة مصالحة ، لكن الجلسة عقدت كما أشير إليها سابقاً تحت تهديد السلاح. أكد مصدر أمني بمديرية أمن القاهرة أنه عند وصول عائلة الريس إلى المكان المتفق عليه للمصالحة الودية ، فوجئوا بحيازة الكثير من الأشخاص لبنادق آلية وأسلحة “تابنجات” ، وهم يكرهون حملهم. كفنهم لتقديمه لكبار العائلة. وأضاف المصدر أن عائلة الريس وافقت على تسليم الكفن لأسرة المرغني بعد ترهيبهم وتهديدهم بالسلاح وسط تجمع كبير من الناس ضدهم وإجبارهم على فعل شيء دون موافقتهم والتعدي على حريتهم. وأوضح المصدر أن سبب الشجار يعود إلى ما قبل شهرين ، عندما كان بعض أفراد عائلة المرغني في إحدى الأمسيات داخل سفينة يملكها إسلام الريس بمنطقة قصر النيل ، واندلعت مشادة كلامية. خرج بين أحد أبناء المرغني وإسلام الريس صاحب السفينة ، بعد أن طلب الأول أغنية لم يوافق على آخرها. دفع هذا نجل المرغني إلى تحطيم السفينة ، وتم الإبلاغ عن الواقعة ، واعتقلت الشرطة جميع المشاركين في القتال ، ومن جانبه انتقل عدد كبير من قيادات مديرية أمن القاهرة إلى عين شمس. مركز للشرطة بعد تكليفات من عدة جهات بفحص مقاطع الفيديو المنتشرة وتحديد ماهيتها بسرعة. وأوضح المصدر ، أن التكليفات صدرت بالقبض على أطراف الحادث ، والتحقيق معهم ، والوقوف على حقيقة التهديدات والكلمات الواردة في الفيديوهات ، وحقيقة الأسلحة النارية التي ظهرت في الفيديو. حقيقة أن ثلاثة أشخاص أجبروا على تقديم أكفانهم. .

جلسة صلح على طريقة “الفتاوى” .. تفاصيل “مكان الكفن” بين أهالي عين شمس

الدستور نيوز

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة