وأكد قيس سعيّد أن “تعزيز المشاورات” بين تونس والجزائر حول الملفات الإقليمية والدولية هو “خيار حازم”.

دستور نيوز
حدث الساعة
دستور نيوز1 أبريل 2021آخر تحديث : منذ 4 أشهر
وأكد قيس سعيّد أن “تعزيز المشاورات” بين تونس والجزائر حول الملفات الإقليمية والدولية هو “خيار حازم”.

دستور نيوز

نشر في:

أكد الرئيس التونسي قيس سعيد خلال زيارة وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم الخميس للجزائر أن “تعزيز تقليد التشاور في الملفات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية والتنسيق” مع الجار المغاربي “اختيار ثابت ومبدأ ثابت”. من جانبه ، أشار الوزير الجزائري إلى أن البلدين “يواجهان تحديات مشتركة وتقودهما نفس الآمال والتطلعات لمزيد من النمو والازدهار والسلام والاستقرار”.

وأكد الرئيس التونسي قيس سعيد الخميس ، استمرار التنسيق والتعاون مع الجزائر في مختلف الملفات الإقليمية والدولية ، وذلك خلال لقاء وزير الخارجية الجزائري صبري بوقدوم الذي زار تونس.

وأكد الرئيس التونسي أن “تطوير التعاون والشراكة بين البلدين وتعزيز سنة التشاور في الملفات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية والتنسيق خيار حازم ومبدأ ثابت” ، بحسب بيان الرئاسة التونسية.

من جانبه قال الوزير الجزائري إن “تونس والجزائر تشتركان في ماض مجيد وتواجهان تحديات مشتركة وتربطهما نفس الآمال والتطلعات لمزيد من النمو والازدهار والسلام والاستقرار”.

وتعد ليبيا من أبرز الملفات ذات الاهتمام المشترك بين البلدين ، وفي 17 مارس أجرى سعيد زيارة رسمية هي الأولى لليبيا لرئيس تونسي منذ 2012.

فرانس 24 / وكالة الصحافة الفرنسية

.

وأكد قيس سعيّد أن “تعزيز المشاورات” بين تونس والجزائر حول الملفات الإقليمية والدولية هو “خيار حازم”.

– الدستور نيوز

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة