Esteité: حوافز إضافية في برنامج التشغيل الوطني للشركات الصناعية

المجتمع دستور نيوز
اقتصاد الدستور
Esteité: حوافز إضافية في برنامج التشغيل الوطني للشركات الصناعية

دستور نيوز

الجغبير: العمالة الوطنية تشكل 90٪ من إجمالي المشتغلين في القطاع الصناعي. أكد وزير العمل نايف ستيتيه ، أن الوزارة تعتبر القطاع الصناعي أهم قطاع في برنامج التشغيل الوطني الذي أطلقته الوزارة في نيسان الماضي ، حيث أنه القطاع الذي يوفر أكبر فرص عمل للعمالة الوطنية. وأضاف ستيتيه ، خلال لقاء مع القطاع الصناعي عقد اليوم الخميس ، أن الوزارة تشجع عملية تمكين الشباب في مختلف القطاعات بالمهارات الفنية اللازمة لاحتياجات سوق العمل ، حيث ستعمل الوزارة على تأسيس مهني. مركز تدريب لصناعة المخابز بالإضافة إلى مركز تدريب مهني لقطاع تجارة التجزئة ، لتأهيل وإمداد الشباب بالتدريب اللازم لتأهيلهم للعمل في قطاع المخابز وتجارة التجزئة ، كما ستقدم الوزارة حوافز إضافية لـ المتقدمين للاستفادة من برنامج التوظيف الوطني بما في ذلك دفع (500) دينار عن كل طالب وظيفة يلتزم بالعمل لمدة سنة متصلة في مقر عمله ، وكذلك توفير مبلغ للشركات التي تدرب العمال المستجدين لديهم ، خاصة في القطاعات التي لا تشهد إقبالاً من الأردنيين خاصة في قطاع صناعة الحجر والرخام. وكان رئيس غرف صناعة الاردن وعمان م. وأوضح فتحي الجغبير أن هذا الاجتماع يأتي في إطار سياسة غرف صناعة الأردن وعمان لعقد اجتماعات مباشرة بين القطاع الصناعي والوزراء والمسؤولين المعنيين ، حيث يهدف هذا الاجتماع إلى مناقشة القضايا التي تواجه الصناعيين فيما يتعلق بعمل الوزارة. خاصة موضوع استقدام العمالة الوافدة وتأهيل القوى العاملة الوطنية ، بالإضافة إلى التأكيد على أهمية دور القطاع الصناعي في دعم الاقتصاد الوطني وتوظيف القوى العاملة الوطنية ، مؤكدا دعم القطاع الصناعي للوطن. برنامج التشغيل الذي سيسهم في زيادة توظيف العمالة الأردنية في بعض القطاعات المستهدفة بما في ذلك القطاع الصناعي. وأشار جغبير إلى أن هناك العديد من المصانع التي أوقفت بعض خطوط إنتاجها نتيجة قلة القوى العاملة اللازمة لتشغيلها ، مؤكدا حرص القطاع الصناعي على إعطاء الأولوية في التوظيف للأردنيين كنسبة العمال الأردنيين في الصناعة. ويبلغ عدد العاملين في القطاع حوالي 90٪ إذا استثنينا قطاع الحياكة بينما يبلغ إجمالي عدد العاملين في القطاع حوالي (250) ألف عامل وعامل. وثمن الجابر تجاوب وزير العمل على العديد من الموضوعات والقضايا التي أثيرت خلال هذا الاجتماع ، وكذلك التأكيد على ضرورة موافقة صاحب العمل على نقل العمالة الوافدة إلى موقع آخر للعمل ، وذلك عدم تصحيح أوضاع العمالة الوافدة إلا بعد الحصول على موافقة جهة العمل الأصلية. يشار إلى أن غرفة صناعة عمان تضم في مبناها مديرية للعمل ، وذلك بهدف تسهيل إتمام معاملات الشركات الصناعية التابعة للوزارة ، لا سيما فيما يتعلق بالتفتيش والرقابة على العمالة في المصانع التابعة للوزارة. وكذلك استقبال ودراسة طلبات استخدام العمالة الوافدة لتوفير وقت وجهد القطاع الصناعي.

Esteité: حوافز إضافية في برنامج التشغيل الوطني للشركات الصناعية

– الدستور نيوز

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.